عقد اجتماع تركز حول التنسيق بين الوزارتين للاستجابة لمعالجة الاثار المترتبة عن الاشتباكات الحاصلة في بعض مناطق طرابلس وخلص الاجتماع على ضرورة التنسيق الكامل بين المجالس المحلية بالبلديات التي تستقبل النازحين ووزارة الشؤون الاجتماعية من خلال لجنة الازمة وفروع الوزارة في تلك البلديات.
واستمعت الي العديد من المطالب التي تستوجب علاجا سريعا وتم وضع خطة عمل مشتركة مع سيادة السفير المكلف بالسفارة الليبية وكان الاجتماع بحضور كامل الوفد المرافق وكذلك اعضاء اللجنة الموفدة لمعالجة المطالب الخاصة بالمعاشات التضامنية والضمانية وتم في ختام الاجتماع تقديم درع ومصحف الي السيدة الوزيرة من قبل المهجرين معبرين عن امتنانهم لما تقدمه وزارة…
وقد نقلوا وعرضوا على الوزيرة أغلب المشاكل التي يعانى منها الطالب الدارس على حسابه الخاص . وتناقشوا في كيفية وضع الآليات والحلول .وكان لقاءاً مثمراً جدا .وكانت معالي الوزيرة متعاونة جدا مع الطلبةوهذه أبرز النقاط والعناصر التي خرج بها الاجتماع ::1) الإعانة للجميع سواء مهجرين أو نازحين أو طلبة و تقدر نسبتها علي حسب الوضع…
وتم خلال الاجتماع تناول المواضيع التي تخص الجالية الليبية بمصر كموضوع زواج الليبيات من المصريين والعكس وابناء الليبيات من ازواج مصريين وبعض الامور التي تخص الجالية الليبية بالعموم والمهجرين بالخصوص وحضر الاجتماع المستشار تاج الدين همه مدير مكتب الوزيرة والمستشار ماجد بن صريتي والاستاذة رقية حليم القانونية بمكتب الوزيرة والدكتور حسين شفشه الملحق الاجتماعي بالسفارة..