الإثنين, 25 حزيران/يونيو 2012 12:24

ليبيا – اليابان تعاون في مجال التأهيل ذوي الإعاقة

قيم الموضوع
(1 تصويت)

اجتمعت وزيرة الشئون الاجتماعية يوم الأحد الموافق 24 يونيو 2012 مع الوفد الياباني بمقر وزارة الشئون الاجتماعية بالعاصمة طرابلس، وتم خلال الاجتماع تداول عدة موضوعات تخص العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مجال تأهيل ودعم ذوي الإعاقة، والاستفادة من التجربة اليابانية في هذا المجال ، وتم خلال هذا اللقاء بحث ومناقشة إمكانية إنشاء ورشة للأطراف الصناعية، وتطوير برامج للتأهيل النفسي والاجتماعي، والاستعانة بخبراء اليابان للقيام بالبرامج التدريبية الضرورية للكوادر الليبية في هذا المجال المهم، وفي تصريح لوزيرة الشئون الاجتماعية أوضحت فيه رؤية إدارة ذوي الإعاقة التابعة للوزارة، مع التأكيد على أن الهدف الاسمي هو الرفع من مستوى الخدمات التي تقدم لهذه الفئة الغالية على قلوبنا، والتي لم تأخذ حقها من الاهتمام والرعاية، وأكدت وزيرة الشئون الاجتماعية أن هناك قصور واضح في مواجهة هذا التحدي لابد من تداركه، إذ أن الخدمات التي تقدم إلى هذه الشريحة في الوقت الراهن لا تلبي احتياجات الأشخاص الذين هم بحاجة إلي التأهيل في ليبيا، وخاصة في ضوء تزايد أعدادهم بعد الثورة المباركة، التي دفع أبناء ليبيا دمائهم الزكية وأرواحهم فداء لها، ومن لم يستشهد فقد احد أطرافه ليبقى وساماً مدى حياته كثائر من ثوار 17 فبراير، ونحن نهدف إلى إدراك حجم المشكلة وعلى زيادة التقدير لصواب مبادئ نقل إعادة التأهيل إلى البيئة العادية ودمجها فيها وإشراك جميع المعنيين بها، من خلال الاستفادة من الخبرات العالمية، والتجارب الناجحة في هذا المجال، ونركز في برنامج زيارة الوفد الياباني على ورش الأطراف الصناعية واستقبال الجرحى مبتوري الأطراف من الثوار من اجل تقديم أعلى مستوى من الخدمات لأبنائنا .

قراءة 2946 مرات آخر تعديل على الإثنين, 25 حزيران/يونيو 2012 12:33

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.